الخميس، 26 مارس، 2009

بحاول أمرق من شجوني

وأكتم الآهة الدفينة

وأفرد البسمات وأداري

دمعتي الجارية وسخينة

وأطرد الأحزان وأغني

غناوي ريدتنا الحنينة

إلا الحزن في قلبي عشعش

خت ساساتو المتينة

جوايا عايش منبسط

وفي العيون شيد مدينة

تفتكر حارجع أغني

وانسى أحزاني وسنينا

والدموع تهجع وتلبد

والعيون تلقى السكينة

وفي بحور الريد أسافر

وفيهو تصدح لي سفينة

ولا مكتوب أشقى ديما

وأبقى للدمعات رهينة

وتسكن الآهات دياري

وتبقى الليالي يوت حزينة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق